تصل إلى ثلاثة أكواب من القهوة يوميا للنساء الحوامل تعتبر آمنة. ومع ذلك، يمكن دراسة حديثة يشك الآن أن كميات أقل من ذلك من الكافيين يوميا لها تأثير سلبي على وزن ولادة الطفل.

الأم كوب طفل يقظ

كم القهوة يمكن أن تشرب المرأة الحامل دون إيذاء الطفل في بطن بأي شكل من الأشكال؟ كان هذا السؤال الأكاديميين مفتون. لأن الكافيين يمكن أن تمر بحرية المشيمة وجدت في دم الجنين في تركيز عال مماثل مرة أخرى لأم الحامل. وعلى الرغم من نتائج البحوث مختلفة تماما قد تم الاتفاق عليه مؤخرا بناء على توصية تصل إلى 300 ملليغرام من الكافيين يوميا - وهو ما يعادل ثلاثة أكواب من القهوة أو ستة فناجين من الشاي الأسود - هي غير مؤذية. على سبيل المثال، وقراءة في الجمعية الألمانية للتغذية (DGE). دراسة جديدة من إنجلترا، والتي نشرت في "المجلة الطبية البريطانية"، ومع ذلك، يشير إلى أن حتى كميات صغيرة من استهلاك الكافيين يوميا يمكن أن تؤثر سلبا على الوزن عند الولادة للجنين.

ورافق 2،635 النساء الحوامل صحية من خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل وحتى الولادة. خلال هذا الوقت، لوحظ لها من تناول الكافيين (القهوة والشاي والكولا والكاكاو)، وفي الوقت نفسه بانتظام لعاب تحليل لقياس مدى ومدى سرعة امتصاص الكافيين من الجسم وتفكيكها. في المتوسط، أخذت النساء الحوامل 159 ملليغرام من الكافيين يوميا لنفسه، لذلك عادة أقل بكثير مما كان مفترضا مستوى آمن.

عندما ولدوا الأطفال، تبين أن أكثر من الكافيين قد امرأة حامل جلبت لهم، وكان وانخفاض الوزن عند الولادة للطفل. لذلك جاءت الأطفال من النساء اللواتي لا يقل عن 200 ملليغرام من الكافيين المستهلكة يوميا (كوبين من القهوة) مع انخفاض بنسبة 60 إلى 70 غراما الوزن عند الولادة من أطفال الأمهات الحوامل الذين في حالة سكر فقط ما يصل الى فنجان من القهوة.

هذا الانخفاض في الوزن عند الولادة لديها على أطفال أصحاء الذين يولدون في تاريخ احتساب حولها، وعلى الرغم من عدم وجود آثار سلبية، وشرح علماء من جامعة ليستر. في حالة الولادة المبكرة أو ولادة الطفل مع انخفاض بالفعل الوزن عند الولادة ولكن هذا التخفيض الوزن وضع خطر آخر تماما. ولذلك يوصي النساء الذين يريدون الطفل، وبالفعل تقليل أو من وقت الإخصاب إلى تناول الكافيين من كافة المصادر إلى أدنى حد ممكن حتى تماما. (الجبهة الوطنية)

المزيد عن الدراسة يمكن العثور عليها هنا (باللغة الإنجليزية).